الحدث المحلية

عاجل.. بيان جديد للحماية الرئاسية يلخص ما يجري في عدن

الجمعة 09 أغسطس 2019 12:14 صباحاً الحدث - عدن

أعلنت المتحدث الرسمي للقوات الرئاسية عن تمكن الحماية من التصدي للجماعات ارهابيه التي تزعمها المدعو بن بريك، عقب ان اقامت ظهر اليوم بالاعتداء على حراس البنك المركزي وهم من ابناء عدن الشرفاء.

وأكد المتحدث ان قوات الحماية تلاحق في الاوقات الراهن فلول العصابات الإجرامية في كريتر.

وأكدت الحماية الرئاسية في بيان حصل" نبض الشارع" على نسخه منه ان مليشيا هاني بن بريك اعتدت على الموطنين الشرفاء من ابناء عدن، وقامت بتفجير واحراق بعض المحلات التجارية والسيارات في محاوله منها لنهبها وان قوات الحماية الرئاسية قامت بملاحقتها والقبض على عدد من مليشيات النهب والفوضى.

واضاف البيان أن الحماية تمكنت من احباط محاولة تفجير محطات ضخ المياه لخزانات عدن الرئيسي التي تغذي كل ابناء عدن بالمياه من قبل الجماعات الإرهابية التي يتزعمها المدعو بن بريك زعيم مليشيا الإرهاب والفوضى والنهب والتي قامت بالاعتداء على عمال وموظفين مؤسسة المياه والصرف الصحي بعدن.

وأشار البيان أن قوات الحماية الرئاسية أحبطت أيضا محاولة سطو مسلح على فرع البنك الزراعي بكريتر قامت بها الجماعات الإرهابية علاوة عن تمكنها من محاصرة مليشيات بن بريك.

 

 

 

ودعت الحماية الرئاسية جميع ابناء عدن الشرفاء الابتعاد عن أماكن تجمعات المليشيات التي يتزعمها المدعو بن بريك زعيم مليشيا الإرهاب والفوضى والنهب.

 

 

 

وأكدت أن صدور بيان التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والذي دعاء عدم السماح باي عبث في مدينه عدن والحفاظ على امن واستقرار المواطنين بعدما اقدمت مليشيات التي يتزعمها المدعو بن بريك في تحدي صارخ بمهاجمه كل من البنك المركزي عدن ومؤسسه المياه والصرف الصحي وبريد عدن والبنك الزراعي واحراق عدد من محلات وسيارات المواطنين .

وتابع البيان أن قوات الحماية الرئاسية وانطلاقا من مسؤوليتها الوطنية تجاه حفظ امن واستقر المواطنين ومؤسسات الدولة تصدت لكل محاولات هذا المليشيات الخارجية عن النظام والقانون.

وشدد البيان على التعامل بحزم تجاه مصدر النيران قذائف مدافعي "الهاون "التي أطلقت مليشيات الإرهاب والفوضى على المواطنين وممتلكاتهم في جوله العاقل، بخور مكسر، من داخل معسكر جبل حديد التابع للمليشيا، وإطلاق عدد من قذائف الهاون على مكتب التربية والتعليم بخور مكسر في محاوله منها لإحراقه .

وأهابت قوات الحماية الرئاسية بجميع المواطنين الابتعاد عن أماكن القذائف وأنها لن تتهاون مع هذه المليشيات الإرهابية التي تحاول جر العاصمة عدن الى فوضى داخليه خدمه للأجندات الحوثية الانقلابية.

ودعت قوات الحماية الرئاسية كافة المواطنين الابتعاد عن اماكن الاشتباكات للحفاظ على سلامتهم وتؤكد قيامها بدورها الوطني والإنساني في حماية المدنيين ومؤسسات الدولة والتعامل مع مصدر إطلاق النيران بكل قوة وحسم.

عاجل.. بيان جديد للحماية الرئاسية يلخص ما يجري في عدن