الحدث المحلية

الإتفاق على انهاء الحرب في اليمن و تشكيل مجلس رئاسي من 6 شخصيات

الأحد 04 مارس 2018 08:23 صباحاً الحدث - صنعاء

ذكرت مصادر، ان المفاوضات الجارية بين الحكومة الشرعية و الحوثيين ، و بإشراف مباشر من المملكة العربية السعودية ، في تونس ، اوشكت على النهاية . 

و قال المصدر و هو احد أعضاء لجان التفاوض في حديث ، طلب عدم الكشف عن هويته على الأقل في الوقت الراهن ، ان المفاوضات الجارية في تونس بين اطراف النزاع باليمن ، خرجت بقرارات هامة من شأنها انهاء الصراع في اليمن . 

وسرب المصدر بعض المعلومات الرئيسية لمراسلنا ، و التي اكد فيها ان اطراف النزاع و بمباركة سعودية اتفقت على تكوين مجلس رئاسي لفترة مؤقتة لا تتعدى 12 شهر ، و تتكون من 6 شخصيات بارزة شمالية و جنوبية ، و هي كالتالي : 
1- د.أحمد عبيد بن دغر         رئيسا 
2- علي محسن صالح الأحمر    نائبا  
3 - احمد علي عبدالله صالح  عضوا 
4- عيدروس قاسم الزبيدي     عضوا 
5- صالح علي الصماد             عضوا 
6- صلاح مسلم باتيس           عضوا . 

و يعمل المجلس الرئاسي على تمهيد الأوضاع لإنتخابات رئاسية حرة ، يشترك فيها الجميع دون استثناء و يحق لأي طرف تقديم اي إسم او شخصية يمنية تتوافق مع الشروط والأحكام و القوانين النافذة في البلاد ، و تشرف عليها لجان دولية بإشراف من الأمم المتحدة و المملكة العربية السعودية . 

وأضاف أن لجان التفاوض اتفقت على تشكيل حكومة تصريف أعمال من جميع الاطراف و القوى السياسية و الحزبية و مكونات الشعب اليمني ، بحسب المصدر . 

مشيرا الى ان مسودة الإتفاق النهائي نصت على إنهاء الدور الإيراني و الإماراتي بشكل كامل من الساحة اليمنية ، وسحب المسلحين و الثكنات العسكرية من مواقع التماس بين أطراف النزاع ، في فترة زمنية لا تتجاوز 60 يوم ، ثم يتبعها الانسحاب الكامل من المدن و تسليم المقرات الحكومية و المدنية للدولة و ادراج التشكيلات العسكرية المستحدثة ضمن قوى الجيش الوطني و اعتماد كل من سقط في الحرب باليمن ضمن الشهداء و معالجة الجرحى على نفقة الدولة . 
وفي ذات السياق أكد المصدر في حديثة ل"الخبر21" ان السعودية ستتكفل بانعاش الاقتصاد اليمني و دعم البنك المركزي بوديعة فورية بمبلغ 5 مليار دولار ، و ستعمل مع الحكومة اليمنية على إعادة الإعمار و جبر الضرر . 

وقال ان من أسباب توقف الوديعة السعودية المعلن عنها سابقا للبنك المركزي ، هو تاخير الاتفاق على المسودة النهائية للمشاورات ، وتعنت وفد الحوثيين في بعض القضايا ، الا انه أكد ان الأمور مبشرة بالخير و ستنتهي الحرب في اليمن بالقريب العاجل بإذن الله .