أراء وأفكار
الثلاثاء 15 مارس 2016 08:33 مساءً

إلى إعلامي المقاومة

أحمد عثمان

اعلام المقاومة هو كتيبة مساندة للمقاوميين ولهذا يحرص الاعلامي المقاوم على ان يكون داعما دافعا للروح المعنوية يحقق مصلحة المعركة ولايوثر عليها سلبا واكثر من ذلك يحرص اشد الحرص على ان لايكون مصدرا لمعلومة يستفيد منها العدوا فهو حريص وحصيف يثمن دماء اخوانه فلا ياتي العدوا من قبله

فيضبط الاسئلة التي توجه للقادة والمحاربين الذين ربما يدلون بمعلومات خطرة اما لعدم خبرتهم او عدم التركيز بسبب ظرف المعركة

اخي الاعلامي احذر ان تستدرج اخوانك المقاومون فهم يثقون بك

ومصلحة المقاومة اهم من معلومة تخرجها اوعاجل مضر قد تسبب بتاخير نصر اوضياع فرصة او احداث خسائر في صفوف اخوانك فهم يثقون بك فلاتخذلهم بدون شعور

لاتنقل الاخبار المزعجة اثناء سير المعركة تريث فالتريث موقف

العدوا يفقد قادة له واعداد من القتلى ولانجد من بين صفوف اعلامهم من ينقل هذا مابالك نقل هذه الاخبار اثناء المعركة لما لها من اثر معنوي تكون سببه انت فكن مصدرا لبث الروح الايجابية فهم يحبوك ويثقوا بك فلا تضر بهم من حيث لاتدري

بادر عندما تكون المبادرة مفيدة وانتظر فالانتظار قد يكون منك روح مقاوم واحساس مسوول

قبل النشر اسأل دائما عن اثر الخبر على المقاوم وسير المعركة فالاعلام سلاح ذو حدين فكن في صف المقاومة ولاتجعل العدوا يستفيد منك اويستغفلك ويتتبع صفحتك ويستثيرك ليغنم منك خبرا اومعلومة فالمعلومة اشد انواع الاسلحة فتكا .

من صفحة الكاتب بالفيسبوك

جميع الحقوق محفوظة لـ [صحيفة الحدث] ©2018