حقوق وحريـات

سجين يمني في غوانتنامو: لست من القاعدة وأريد العودة لليمن لأتزوج وأبيع الخضروات

الاثنين 24 مارس 2014 09:51 صباحاً الحدث - متابعات

 قال سجين يمني في غوانتنامو الخميس الماضي إنه يريد العودة إلى بلاده ليعيش حياة سلمية هناك بعد 12 عاما قضاها في السجن العسكري في غوانتنامو في كوبا.

ووفقا لوكالة الاسوشيتد برس الأميركية، نفى علي أحمد الرازحي مزاعم الولايات المتحدة بأنه كان عضوا سابقا في تنظيم القاعدة.

وقال الرازحي للجنة مراجعة ملفات معتقلي غوانتنامو إنه يريد العودة إلى مسقط رأسه وأن يتزوج ويدير تجارة والده في الفواكه والخضروات.

وتقول الحكومة الأميركية إن جلسة الاستماع تهدف إلى تحديد ما إذا كان الرازحي يمثل تهديدا لأمن الولايات المتحدة أم لا.

وعُقدت جلسة الاستماع في كوبا وتم نقلها عن طريق دائرة تلفزيونية مُغلقة إلى موقع للصحفيين والمراقبين بالقرب من البنتاغون في ضواحي شمال فرجينيا.

ولجنة مراجعة ملفات معتقلي غوانتنامو هي جزء من جهود الرئيس باراك أوباما لإغلاق معتقل غوانتنامو.

: أخبار اليوم - ترجمة خاصة